قصصنا

مدرسة "أكاديمية العالم".. فرصتك للحصول على تعليم متميز وعالي الجودة وإبداع غير محدود

19 Apr, 2018
مشاركة
طباعة

كثيرًا ما يسأل الآباء أطفالهم الصغار عن مهنتهم المفضلة التي يحلمون بالعمل بها في المستقبل؟ ويستمعون بكل حب وفرحة لأحلامهم وأهدافهم الصغيرة ويتأملون بريق الطموح في أعين صغارهم ومدى لهفتهم لتحقيق هذا الهدف. فهناك من يحلم بأن يصبح طبيبًا عندما يكبر ليداوي المرضى ويخفف آلامهم، أو أن يكون رائدًا من رواد الأعمال الأشهر في العالم. وهناك من تطمح لأن تكون رائدة فضاء تتنقل بين الكواكب أو أن تصبح مهندسة تصمم وتصنع الروبوتات، ولكن مع الأسف قد يشكل التعليم الذي يتلقاه هؤلاء الأطفال عقبة كبيرة أمام تحقيقهم لهذه الأحلام والطموحات.

وهو الأمر الذي تعيه مدينة الملك عبدالله الاقتصادية جيدًا، وتسعى بكامل طاقتها من خلال مدرسة “أكاديمية العالم” التي تطبق مفهوم “المدرسة الذكية” للقضاء على مثل هذه العقبات التي قد تحول دون تحقيق أحلام ورغبات أجيال المستقبل ورجال الغد الذين سيقودون المملكة العربية السعودية إلى الامام.

فإذا كنت تحلم بحصول ابنك أو ابنتك على تعليم متميز وعالي الجودة وفرصة للإبداع غير محدودة، مع منحهم كل ما يلزم وإعدادهم جيدًا للدراسة بأرقى وأفضل جامعات العالم، سارع بإلحاقهم اليوم بـ”أكاديمية العالم” التي تعد أولى مدارس مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وتطبق معايير دراسية جديدة فريدة من نوعها على مستوى المملكة، وتمتلك هيئة تدريس ذات كفاءة عالية تم اختيارهم وتدريبهم وتطوير مسيرتهم المهنية وفق معايير عالمية.

أما إذا كنت ترغب في تعليم أبنائك تعليمًا دوليًا متميزًا، ولكنك تخشى عليهم من المشاكل الناجمة عن اختلاف الثقافات، فلا تقلق أبدًا. فقد راعت مدرسة “أكاديمية العالم” هذا الأمر جيدًا وقامت بتوفير المناهج الأمريكية الدولية الحصرية والتي لا تتوافر بأي مؤسسة تعليمية أخرى مع ثقافة قوية تستند إلى القيم التي تعزز معايير ومبادئ المملكة العربية السعودية. ويعمل هذا الصرح التعليمي المتميز والعملاق على توفير البيئة الأمثل للتعليم، مما ينعكس على تعزيز ثقة الطلاب والطالبات بأنفسهم وبمهاراتهم، ويشجعهم على الإبداع والابتكار.

وتأكيدًا على ذلك اعتمدت المدينة الاقتصادية بناء المزيد من المرافق التعليمية الأساسية والمساندة وذلك للوصول للطاقة الاستيعابية القصوى للمرحلة الأولى، عبر إضافة ستة فصول دراسية جديدة، ومختبرين للعلوم للمرحلة الثانوية ومعمل لتحضير التجارب، كذلك مركز للتصميم والتقنية بمساحة
إجمالية تصل إلى 1,770 متر مربع.

وتركز “أكاديمية العالم” في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، على تعليم “التصميم الفكري” من سن الحضانة حتى الثانوية العامة، بهدف تشجيع الطلاب على تطبيق دراستهم على الحياة العملية. ويتيح مركز “التصميم والتقنية” فرصة للطلاب لتطوير مهاراتهم والقدرة على تعلم كيفية التعامل مع الأجهزة الإلكترونية المتطورة مثل الطابعات ثلاثية الأبعاد.

وبدأت مدرسة “أكاديمية العالم” التي تديرها شركة GEMS العالمية، مسيرتها التعليمية الاستثنائية في عام 2012 باعتبارها أولى مدارس مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، لتعليم أبناء المدينة الاقتصادية والمناطق المحيطة بها عبر نهج جديد ومتميز يستند إلى المعايير العالمية، بأسلوب يراعي القيم الإسلامية والثقافة الوطنية. وهو ما سيوفر لك راحة البال واطمئنانك على أبنائك من جميع النواحي سواء كانت التعليمية أو الأخلاقية أو الإبداعية. في “أكاديمية العالم” سوف تضمن حصول أطفالك على نوعية تعليم غير مسبوقة تكفل لهم مستقبلًا حافلًا مليئًا بالإنجازات. هيا لنحقق سويًا أحلامنا ولنخطط معًا مستقبلنا الأفضل.

مشاهدة جميع القصص

Similar Stories

عِش حياة الرفاهية المتناهية مع …

امنح …

223 رؤية المزيد

لماذا ترضى بالأقل بينما يمكنك …

عندما …

231 رؤية المزيد

منطقة "الساحل" الجديدة بحي المروج …

عِش حياة الملوك الفاخرة واحصل على كل ما …

725 رؤية المزيد

خدمات طبية استثنائية بجودة تفوق …

إذا كنت تفكر في الانتقال للعيش والإقامة …

969 رؤية المزيد